Advertisements

انتشال جثمان شاب في شاطئ بسيدي بشر في ثالث أيام عيد الأضحى

بوابة الفجر
Advertisements
لقي الشاب "أحمد عماد" ١٨ سنة مصرعة أمس الأربعاء الساعة السابعة مساءًا، بشاطئ 'إسحاق حلمي' بمنطقة سيدي بشر، أمام مدرسة الطفولة السعيدة، وقبل شارع محمد نجيب بحوالى مائة متر.

وقال الكابتن إيهاب المالحي رئيس غواصين الخير بالإسكندرية "للفجر": وقعت الحادثة في مغرب يوم الأربعاء لشاب يبلغ من العمر ١٨ عام، من محافظة الإسكندرية منطقة العامرية.

وتابع أن الشاب لم يكن يعرف السباحة ونزل في منطقة عميقة جدًا، ولم يستطع الخروج، وكان معه أخوه التوأم عبد الرحمن، ولكن تم إنقاذه.

وأضاف اتجهت مع غواصين الخير وعددهم أكثر من ٨ لإنتشال الجثمان، منذ المساء حتى صباح اليوم التالي، لمساعدة أهل الغريق على ظهور "أحمد" في أسرع وقت لكي تتم إجراءات دفنه.

وتابع "إيهاب" الحمد لله تم انتشال الغريق صباح اليوم الخميس في التاسعة والنصف صباحًا، بعد ١٥ ساعة من حادث الغرق، وشكر خاص لغواصين الخير الذين ساعدوه على انتشال الجثمان.

وتلقى قسم شرطة المنتزة، بلاغًا يفيد بغرق شاب بإحدى شواطئ منطقة سيدي بشر، شرق الاسكندرية، وعلى الفور، توجهت سيارات الإسعاف وقوة من قسم الشرطة ومسئولي شواطئ المنتزه لمكان الحادث.
Advertisements